تصحيح الأحاديث بالمعنى دون الإسناد

منذ الجمعة 26 ذو الحجة 1436صباحًا08 9-10-2015صباحًاالجمعة الزيارات : 690

«لو فُتح باب تصحيح الأحاديث مِن حيث المعنى دون التفاتٍ إلى الأسانيد لَاندسَّ كثيرٌ مِن الباطل على الشرع، ولقال الناس على النبيِّ صلَّى الله عليه وسلَّم ما لم يقل، ثمَّ تبوَّءوا مقعدَهم مِن النار والعياذ بالله تعالى».


اترك ردا

بريدك الإلكتروني لان يتم نشره. الخانات مطلوبة *